الثلاثاء، 19 يونيو، 2012

الصحافة


الصحافة

الصحافة تعرف بأنها مهنة تغطية الأخبار وكتابتها وتحريرها وتصويرها فوتوغرافياً وإذاعتها ، ومنهم من يعرفها بأنها جمع الأخبار ونشرها ونشر المواد التي تتصل بها في مطبوعات كالجرائد والمجلات ، ومنهم من يسميها بفن اعتصار الحقائق ، الصحافة تعني فن تسجيل الوقائع اليومية بمعرفة وانتظام وذوق سليم مع الاستجابة لرغبات الرأي العام وتوجيهه والاهتمام بالجماعات البشرية وتناقل أخبارها ، الصحافة هي أداة للتعبير عن حرية الفرد ، وقد ا طلق عليها البعض تسميات عدة منها لقب صاحبة الجلالة ، والسلطة الرابعة ، ومهنة المتاعب والمخاطر .

الصحافي أو الصحفي

الصحافي نسبة إلى الصحافة أما الصحفي فنسبة إلى الصحيفة
والأصوب هو ( الصحافي ) لأنه نسبة إلى المهنة ( الصحافة )

والصحافي هو من يعمل في مهنة الصحافة وينتسب لها ، الصحافي هو من يسأل ليثير الأسئلة لا ليجيب أو يُجاب، وهو من ينقل بشكل فاعل صورة تثير خيال السؤال، وتحرّض على البحث عن إجابته.
الصحافي يجيب عن أسئلة خمسة دائماً: ماذا؟، ومتى؟، وأين؟، وكيف؟، ولماذا؟ ويترك سؤالاً مُرسلاً وهو : من؟
إن الصحافي رسول بين حدثٍ يحدث وخيال أسئلة الناس، وهو بإجابته عن الأسئلة الخمسة تجاه أيّ صورة يودّ نقلها يكون ممارساً للصحافة بمعناها الصافي والبسيط، شرط مراعاة قواعد جوهريّة في مهمّة الرسالة.
وهذه القواعد هي :
1.الإيمان.
2.الاستقلاليّة.
3.الصدق.
4.الموضوعيّة.
5.النزاهة.

وأخيرا نقول : الصحافة مهنة ورسالة وليست تجارة ولا شعارات تتغير وتتبدل بتغير الأبواب ولكنها عقل مفكر مدبر له هدف وغاية ،وهي صوت يخاطب عقول الرأي العام المسؤول وأول واجبات الصحافة أن تنتقل الإخبار دون تحيز شخصي وان تحترم الحقائق وترتبط بقانون أخلاقي وان تلتزم بهذا في ظل وتقدمه في توجيه ونقد وتقويم وربط بين الحاكم والمحكوم مع المصلحة الكبرى التي هي مصلحة الوطن ، صحافتنا تعمل على رص الصف العربي من اجل وطن واحد وإعلام واحد وهذا هو حلم الملايين ، رغم صعوبته لكننا عقدنا العزم على تحقيقه .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق